سفر "مک کین" سناتور آمریکایی به لیبی

سفر
جمعه 2 ارديبهشت 1390 - 10:25

"جان مک کين" سناتور جمهوري خواه آمريکايي امروز جمعه وارد بندر بنغازي اردوگاه اصلي مخالفان رژيم ديکتاتوري " معمر قذافي " در شمال شرق ليبي شد.

به گزارش پایگاه اطلاع رسانی شبکه خبری العالم به نقل از خبرگزاری فرانسه، انتظار می رود مک کین تا پایان روز جاری با رهبران "شورای ملی انتقالی لیبی" در شهر بنغازی دیدار و گفت وگو کند.

 

مک کین که رییس کمیته خدمات نظامی سنای آمریکا است یکی از طرفداران سرسخت حمله نظامی به لیبی در کنگره این کشور می باشد.

 

سفر مک کین به بنغازی در حالی صورت گرفته است که مقامات نظامی آمریکایی به تازگی از دور جدید حملات هوایی علیه مواضع قذافی با بکار گیری هواپیماهای بدون سرنشین که پیشتر در مناطق مرزی افغانستان و پاکستان مورد آزمایش قرار گرفته اند، خبر داده اند.

 

شبکه تلویزیونی فرانس 24 نیز روز جمعه گزارش داده است که ژنرال "جیمز کارت رایت" معاون رییس ستاد مشترک ارتش آمریکا درحمایت از بکاری گیری چنین هواپیماهایی در لیبی، می گوید که استفاده از این نوع هواپیماها در این منطقه بسیار مناسب است.

 

استفاده از هواپیماهای بدون خلبان در مناطق مرزی شمالی پاکستان از سال 2004 میلادی و در زمان ریاست جمهوری "جرج بوش" به بهانه "جنگ علیه تروریسم" آغاز شد.

 

بنابر گزارش ها و منابع خبری وابسته به سازمان جاسوسی آمریکا (سیا) استفاده از این هواپیماها در حملات در مناطق وزیرستان شمالی و مناطق هم مرز بین پاکستان و افغانستان از سال 2004 میلادی تا 13 آوریل 2011 (1381تا کنون)، بین یکهزار و 439 تا دوهزار و 290 نفر قربانی برجا گذاشته است.

دسته بندی ها :
کلید واژه ها :

بطولة انکلترا: فوز عريض لمانشستر سيتي على ليفربول

بطولة انکلترا: فوز عريض لمانشستر سيتي على ليفربول
دوشنبه 1 شهريور 1389 - 23:55

اکد مانشستر سيتي طموحه المشروع في احراز لقب بطولة انکلترا لکرة القدم بفوزه العريض على ليفربول بثلاثة اهداف نظيفة على ملعب سيتي اوف مانشستر في ختام الجولة الثانية من بطولة انکلترا لکرة القدم.وصعد مانشستر سيتي الى المرکز الرابع برصيد 4 نقاط بفارق نقطتين عن تشلسي المتصدر، في حين تراجع ليفربول الى المرکز الثامن عشر برصيد نقطة واحدة.وخلافا لعرضه المخيب في مباراته الاولى التي انتهت بتعادله خارج ارضه مع توتنهام، قدم مانشستر عرضا جيدا تميز بتماسك خطوطه الثلاثة وصلابة خط دفاعه ومن ورائه الحارس المتألق جو هارت.

اکد مانشستر سيتي طموحه المشروع في احراز لقب بطولة انکلترا لکرة القدم بفوزه العريض على ليفربول بثلاثة اهداف نظيفة على ملعب سيتي اوف مانشستر في ختام الجولة الثانية من بطولة انکلترا لکرة القدم.

وصعد مانشستر سيتي الى المرکز الرابع برصيد 4 نقاط بفارق نقطتين عن تشلسي المتصدر، في حين تراجع ليفربول الى المرکز الثامن عشر برصيد نقطة واحدة.

وخلافا لعرضه المخيب في مباراته الاولى التي انتهت بتعادله خارج ارضه مع توتنهام، قدم مانشستر عرضا جيدا تميز بتماسك خطوطه الثلاثة وصلابة خط دفاعه ومن ورائه الحارس المتألق جو هارت.

في المقابل قدم ليفربول عرضا سيئا ولم يهدد مرمى سيتي الا في ما ندر وبدا واضحا بان الفترة الانتقالية التي يمر بها الفريق الانکليزي العريق قد تستمر طويلا وهي التي کلفته المشارکة في دوري ابطال اوروبا هذا الموسم بعد احتلاله المرکز السابع في الموسم الفائت بفارق 23 نقطة عن تشلسي البطل.

بدأ ليفربول المباراة في غياب صانع العابه الجديد جو کول الذي طرد في مباراته الرسمية الاولى ضد ارسنال منذ انضمامه من تشلسي مطلع الموسم الحالي وسيغيب ثلاث مباريات، کما غاب لاعب الوسط الارجنتيني خافيير ماکسيرانو لرفضه مواجهة مانشستر سيتي محتجا على رفض ليفربول عرضا من برشلونة للانتقال اليه.

في المقابل شارك فرناندو توريس الذي بدأ يستعيد مستواه تدريجيا بعد تعافيه من عملية جراحية في نيسان/ ابريل الماضي، اساسيا، علما بانه شارك احتياطيا في المباراة الاولى ضد ارسنال الاسبوع الماضي.

اما مانشستر سيتي فاشرك لاعبه الجديد جيمس ميلنر المنضم اليه حديثا من استون فيلا في صفقة شهدت انتقال ستيفن ايرلاند في الاتجاه المعاکس، على حساب شون رايت فيليبس، کما لعب ادم جونسون اساسيا مکان الاسباني دافيد سيلفا.

بدات المبارة سريعة من الطرفين وسنحت الفرصة الاولى امام جونسو الذي اطلق کرة قوية بيسراه من خارج المنطقة مرت بمحاذاة القائم الايمن لمرمى بيبي رينا حارس ليفربول (10)، ثم قام مانشستر سيتي بهجمة منسقة حيث مرر جونسون کرة بينية رائعة باتجاه ميلنر الذي توغل داخل المنطقة ومررها عرضية باتجاه زميله السابق في استون فيلا غاري باري فتابعها الاخير بيسراه داخل الشباك (13).

وسيطر مانشستر سيتي على مجريات اللعب في الشوط الاول تماما لکنه لم يتمکن من اضافة الهدف الثاني.

وفي الشوط الثاني حاول ليفربول تعديل النتيجة لکنه محاولاته کانت خجولة جدا باتجاه الحارس جو هارت قبل ان يضاعف مانشستر سيتي غلته عندما رفع ميلنر الکرة من رکلة رکنية ارتقى لها ميکا ريتشاردز فوق الجميع وارسلها باتجاه المرمى فحولها الارجنتيني کارلوس تيفيز داخل الشباك (52).

وکاد ليفربول يقلص الفارق مرتين المرة الاولى عبر قائده ستيفن جيرارد لکن دفاع مانشستر سيتي تصدى لمحاولته (55)، ثم تعملق جو هارت في التصدي على دفعتين لتسديدة توريس (57).

ثم حسم سيتي النتيجة في مصلحته عندما احتسب الحکم رکلة جزاء لمانشستر سيتي اثر کرة مشترکة بين جونسون وسکيرتل ترجمها تيفيز بنجاح (68).

وفي حرکة فنية رائعة تخلص توريس ببراعة من ريتشارد داخل المنطقة وسدد کرة ماکرة مرت بجانب القائم الايسر (72).
   
ترتيب فرق الصدارة:
1- تشلسي              6 نقاط من مباراتين
2- ارسنال             4
3- مانشستر يونايتد    4
4- مانشستر سيتي       4
5- بولتون             4

دسته بندی ها :
کلید واژه ها :

پربیننده ترین خبرها