دستان سفير آمريكا آغشته به خون مردم يمن

دستان سفير آمريكا آغشته به خون مردم يمن
چهارشنبه 7 دی 1390 - 06:38

قاهره (العالم) - يكي از رهبران احزاب موسوم به "ديدار مشترك" يمن، گفت: دستان سفير آمريكا در يمن به خون 14 نفر از جوانان اين كشور كه در حمله نيروهاي گارد رياست جمهوري، نيروهاي امنيت مركزي و اطرافيان صالح كشته شدند، آلوده است.

"علي الصيراري" روز چهارشنبه در گفت‌وگو با شبكه خبري العالم، با اشاره به مداخله سفير آمريكا در امور داخلي يمن، خاطرنشان كرد: سخنان اخير سفير آمريكا ، تاثير بسياري بر پيچيده شدن وضع سياسي يمن گذاشته است. در حالي كه سفير آمريكا، پيش‌تر، تلاش مي‌كرد موضع متوازن و يكساني اتخاذ كند، اما اين كشور، با دخالت در امور داخلي يمن، از قاتلان و جنايتكاران حمايت كرد.

عضو ارشد احزاب موسوم به "ديدار مشترك" يمن تصريح كرد: سفير آمريكا در حمله به مردم يمن شريك است و اين جرم وي نابخشودني است.

وي با محكوم كردن حمله اخير به مردم شركت كننده در تظاهرات موسوم به "تظاهرات الحيات" تاكيد كرد: نبايد در برابر اينگونه جنايات رژيم يمن سكوت كرد.

الصيراري اظهار داشت: عمر رژيم علي عبدالله صالح به سر آمده است و اطرافيان او نيز به سرنوشت وي دچار خواهند شد. رژيم صالح سرنگون شده و خواهد رفت و دولت احزاب ديدار مشترك نيز نقش سرپوش بر جنايت‌هاي رژيم و اطرافيان صالح را بازي نخواهد كرد.

وي افزود: دولت جديد تاكنون، به علت وضع امنيتي كشور، اقدام درخوري انجام نداده است و به طور كلي، بر اوضاع مسلط نيست.

الصيراري گفت: گمانه‌زني ما اين بود كه پس از امضاي طرح شوراي همكاري خليج فارس اوضاع اقتصادي، امنيتي و اجتماعي كشور بهبود يابد، اما، به نظر مي‌رسد، حكومت در حال پسروي و نه پيشرفت است.

20:02

ايران تحذر السفن الحربية بالخليج الفارسي

ايران تحذر السفن الحربية بالخليج الفارسي
يکشنبه 4 ارديبهشت 1390 - 10:17

وجّه قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الاميرال حبيب الله سياري تحذيرا للسفن الحربية الاجنبية في الخليج الفارسي، وقال: ان القوة البحرية للجيش الايراني تراقب المنطقة تماما وهي كالنسر فوق رؤوس القطع البحرية الاجنبية بان لا تقترب من مياهنا.

واوضح الاميرال سياري في تصريح خاص لوكالة "ارنا": "ان فرقاطة اجنبية وبسبب حصول خطأ في نظامها الراداري كانت قد اقتربت من مياهنا الاقليمية جنوب منطقة جاسك (جنوب شرق ايران) الا انها غادرت المنطقة على الفور بعد تنبيهنا لها".

واكد الاميرال سياري بان القوة البحرية للجيش تريد ان يكون لها تواجد فاعل واستراتيجي في البحار الحرة لاظهار اقتدارها والدفاع عن مصالح البلاد ونقل رسالة السلام والصداقة الى الشعوب الاخرى.

واشار الى تواجد القوات البحرية لـ 30 دولة في خليج عدن، وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كسائر دول العالم لها تواجد في هذه المنطقة للحفاظ على مصالحها.

واكد بان تواجد ايران في المياه الدولية الحرة "تواجد استراتيجي" وقال: ان هذا التواجد القوي سيستمر في المياه الدولية الحرة.

واعتبر التواجد في عرض البحار من ضمن خصائص القوة البحرية الاستراتيجية، واشار الى البارجتين الايرانيتين اللتين عبرتا قبل فترة من قناة السويس ودخالتا البحر المتوسط وقامتا بزيارة الى سوريا، واضاف: ان القوة البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية ومن خلال عبورها للمرة الاولى من قناة السويس تواجدت في البحر الابيض المتوسط واظهرت اقتدارها وامكانياتها للعالم.

وتابع الاميرال سياري: ان من حقنا التواجد في المياه الدولية الحرة، واينما اقتضت الحاجة لحفظ مصالحنا فاننا نتواجد كالتصدي لقراصنة البحر في خليج عدن.

واشار الى قدرات القوة البحرية في صنع القطع البحرية، ومن ضمنها فرقاطة من فئة "بيكان" وعدة غواصات من فئة "غدير" وكذلك المدمرة "جماران" التي تتميز بخصائص غاية في التعقيد، وقال: هنالك عدد ضئيل من دول العالم يمكنها صنع المدمرات، وقد تمكنا نحن من صنعها ايضا، ولم يكن العدو مصدقا للوقت الذي نزلت فيه المدمرة "جماران" الى الماء واطلقت الصواريخ في عملية اختبار.

واوضح: اننا وبعد صنع غواصات خفيفة ومتوسطة نتجه شيئا فشيئا نحو صنع غواصات اكبر، مشيرا كذلك الى قدرات البلاد في صنع معدات اخرى كالرادارات والطوربيدات والصواريخ المتطورة.

پربیننده ترین خبرها