قدس ؛ پایتخت همه مسلمانان

قدس ؛ پایتخت همه مسلمانان
پنج‌شنبه 8 دی 1390 - 05:58

يکي از نمايندگان شهر بيت المقدس در پارلمان فلسطين خواستار اعلان قدس به عنوان پايتخت تمامي مسلمانان جهان شد. اين اقدام در واکنش به تصميم کنست اسرائيل براي اعلان اين شهر به عنوان پايتخت يهوديان صورت گرفت.

به گزارش پایگاه اطلاع رسانی شبکه العالم "احمد عطوان" طی بیانیه ای اعلام کرد:« تلاش رژیم صهیونیستی در راستای اعلان قدس به عنوان پایتخت یهودیان آخرین حلقه از زنجیره توطئه های شوم آن و تجاوزاتش علیه بیت المقدس به شمار می رود.»

وی از رهبران عربی و اسلامی خواست به وظایف خود در قبال این شهر عمل کرده و از تمامی ابزارها و شیوه ها برای اعمال فشار جهت پایان بخشیدن به تجاوزات اسرائیل استفاده کنند.

از سوی دیگر، دبیرکل سازمان همکاری اسلامی تصمیم کنست اسرائیل را اقدامی باطل و تجاوزی آشکار به ملت فلسطین و تعدی به حقوق حقه آنان خواند.

مرکز اطلاع رسانی فلسطین به نقل از پرفسور "اکمل الدین احسان اوغلو" افزود: اقدامات ارتش عبری در قدس به مثابه نقض آشکار قوانین بین المللی است، قوانینی که تاکید می کند بیت المقدس بخشی از اراضی اشغالی 67 محسوب می شود.
وی شورای امنیت و کمیته چهارجانبه و یونسکو را به مداخله فوری برای پایان بخشیدن به سیاست های نژاد پرستانه رژیم صهیونیستی علیه ملت فلسطین و مقدسات آن فرا خواند.   

الجلبي يطالب بانسحاب القوات الأجنبية من البحرين

الجلبي يطالب بانسحاب القوات الأجنبية من البحرين
جمعه 9 ارديبهشت 1390 - 02:53

حذر زعيم حزب المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي من صراع كبير في المنطقة في حال لم تتعظ حكومة البحرين بما حل في تونس ومصر وليبيا, وهدد بأن الشعب العراقي لن يسكت في حال استمرت الأوضاع في البحرين على ما هي مؤكدا أن العراقيين مستعدون لمساندة الشعب البحريني.

وقال الجلبي الذي يرأس حركة شعبية أسسها لمساندة الشعب البحريني، خلال مؤتمر عقده ببغداد بحضور ممثلي المرجعية العليا في النجف وعدد من أعضاء مجلس النواب وممثلي البعثات الدبلوماسية في العراق إن اللجنة الشعبية في العراق لإسناد شعب البحرين تطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي في البحرين، وسحب القوات الأجنبية التي دخلت البحرين، مؤخرا تحت ذريعة حماية الشعب البحريني من خطر أجنبي لا وجود له، في إشارة لقوات درع الجزيرة.

وحذر الجلبي من صراع كبير في المنطقة، في حال لم تتعظ حكومة البحرين بما حل في تونس ومصر وليبيا، لأنه سيكون له أثرا تاريخيا كبيرا في مجرى الحياة السياسية في البحرين، مبينا نحن نسعى للوصول إلى حلول تجنب البحرين المزيد من الموت والقتل والحرمان، ونطرح حلولا مطلوبة لحل المشكلة التي قد تكون فتيلا لانفجار كبير في المنطقة، كما إننا دعاة تفاهم ولسنا دعاة مشاكل، ونحن جزء من الحل ولسنا جزءً من المشكلة، ونطرح أفكارا سلمية وليست أفكار قتال وحرب.

وهدد الجلبي بأن العراق لا يمكن أن يسكت أو يتجاهل ما يجري من اضطهاد لشعب يريد التعبير بطرق سلمية ويسعى لتحقيق حكم ديمقراطي دستوري، ويتطلع للمستقبل وينصف الشعب وينسجم مع تطلعات الشباب الذين كان لهم الدور الكبير بثورة البحرين، لافتا إلى أن ما يجري في البحرين يهم العراق لأنه هو الدولة الكبرى في الخليج وبقيمه الدينية والثقافية والتاريخية يرتبط بشعب البحرين ارتباطا وثيقا.

وأضاف الجلبي وهو مرشح الائتلاف الوطني لحقيبة وزارة الداخلية، أن من يعتقد أن العراق لا يستطيع أن يقوم بدوره فهو مخطئ لأن العراق جاهز لدعم البحرين وله أساليب وحيل وطرق تمكنه من ذلك، داعيا إلى دعم وتأييد الحركة الشبابية الثورية في البحرين.

وتابع الجلبي أن الشعب العراقي حزين لما يجري من اضطهاد في البحرين، وأن العراقيين يحز في نفسهم أن يجري اعتداء على نساء البحرين في بيوتهن من قبل القوات التي جاءت من خارج البحرين، مطالبا بمحاسبة مرتكبي الجرائم المستمرة وإنصاف الشعب البحريني.

وأكد زعيم المؤتمر الوطني أن العراق يدعم الثورة الشعبية في البحرين بغض النظر عن مواقف الجامعة العربية والإجماع العربي الذي اعتبره يكيل بمكيالين حيث يطالب من جهة بالتدخل الدولي لحماية الشعب الليبي ويسكت عن ثورة البحرين ويسمي الذين قاموا بالثورة بالمشاغبين، واصفا ثوار البحرين بأنهم الأصالة وليسوا سوى ثوار يسعون للحرية والتعبير عن حقوقهم السياسية بطرق سلمية.

وكان زعيم المؤتمر الوطني احمد الجلبي دعا في 17 آذار الماضي بتخصيص خمسة ملايين دولار لدعم الشعب البحريني, حسب التقرير.

كما وصف الجلبي الشباب في البحرين اللذين كان لهم الدور الكبير في إذكاء الثورة وفي هذه المرحلة بأنهم خلف لخير سلف من قادة الشعب في البحرين السياسيين ونحييهم في سجونهم وندعو لهم بالحرية قريبا"، موضحا أنه سيتم العمل والسعي لإطلاق سراحهم ونحيي كافة قادة الشعب البحريني الذين تم اعتقالهم مؤخرا ظلما وعدوانا خاصا بالذكر الشيخ حسن مشيمع الذي عاد وهو يعلم بما ينتظره من قمع واعتقال.

پربیننده ترین خبرها