روسیه درسال 2011

روسیه درسال 2011
شنبه 10 دی 1390 - 18:19

کارشناسان و تحليلگران سياسي، سياست داخلي وخارجي روسيه را درسال 2011 داراي فراز و فرودهاي زيادي مي دانند؛ اما مسکو در اين سال سياست خارجي خود را با مخالفت با سياسي شدن پرونده هسته اي ايران ازسوي غرب، انتقاد از دخالت نظامي ناتو در ليبي، و حمايت از گفت وگو درسوريه به پايان رساند.

به گزارش پایگاه اطلاع رسانی العالم ، روسیه در زمينه اوضاع داخلي امسال شاهد پيروزي دوباره حزب حاكم در انتخابات پارلماني بود؛ اما نتایج این انتخابات با برگزاري تظاهرات گسترده ازسوي مخالفان مواجهه شد.

از سوي ديگر كرسي ديميتري مدودف و ولاديمير پوتين از تصمیم خود برای مبادله کرسی ریاست جمهوری و نخست وزیری خبر دادند؛ تا بار دیگر پوتين از سوي حزب روسيه يكپارچه برمسند ریاست جمهوری تکیه زند.

"اوينا زايسف" فعال سياسي روس روز شنبه درمورد حوادث اخیر اين کشور به خبرنگار العالم گفت: در صورتي كه نظام روسيه به خواسته هاي ملت توجهي نكند، هيچ كس نمي تواند پيامدهاي اين تصميم را تضمين كند و بعيد نيست كه روسيه نيز شاهد انقلابي مشابه انقلاب هاي عربي باشد.

براساس این گزارش؛ درزمينه سياست خارجي روسيه نيز بايد گفت: این کشوردرموضع خود نسبت به برنامه هسته اي ايران پايبند بود، و با مخالفت با برخورد كشورهاي غربي و به ويژه امريكا برای سياسي كردن آن؛ از تصويب قطعنامه ای جدید برای تحریم ايران ايستادگي كرد.

"ولاديمير گروموف" تحليلگر سياسي روس در اين باره گفت: موضع روسيه درباره برنامه هسته اي ايران از چند سال پيش تاكنون ثابت بوده است و غرب تلاش مي كند اين برنامه را سياسي كند. اما روسيه هرگز تصويب تحريم ها عليه ايران را نخواهد پذيرفت.

روسيه همچنين درباره انقلاب هاي مصر، تونس و يمن نيز با احتياط برخورد كرده و از اقدام ناتو مبني بر زير پا گذاشتن تصميم سازمان ملل درباره ليبي انتقاد كرد.

مسكو در زمينه وضعيت سوريه نيز به همراه چين بر موضع خود مبني بر وتوي هر قطعنامه اي علیه نظام اين كشور تأکید كرده است.

دولت روسيه فقط به مقابله با اقدامات امريكا و هم پيمانانش در زمينه تضعيف نظام سوريه اكتفا نكرده است. بلكه اين كشور شماري از شناورهاي دريايي خود را به سواحل سوريه ارسال كرده تا به ناتو اعلام كند كه اجازه نخواهد داد طرح هاي دلخواهشان را در منطقه اجرا كنند.

"الكساندر اسليپتسف" ديپلمات سابق روسيه در اين باره گفت: مسكو به حمايت هاي خود از موضع سوريه ادامه خواهد داد، و اجازه نمي دهد در اين كشور دخالت خارجي صورت بگيرد. زيرا سوريه كليد پرونده هاي حساس خاورميانه از جمله فلسطين، لبنان، حماس، حزب الله و عراق است؛ اين كشورمنعکس کننده امنيت منطقه است.

بيشتر مردم روسيه از سياست خارجي كشورشان حمايت مي كنند. به ويژه اينكه براساس نظر سنجي ها اكثريت مردم اين كشور ناتو را دشمن شماره يك كشورشان مي دانند.

 

31-11:10



تجمع العلماء المسلمين بلبنان يدين تدخلات واشنطن

تجمع العلماء المسلمين بلبنان يدين تدخلات واشنطن
جمعه 23 ارديبهشت 1390 - 17:00

اصدر تجمع العلماء المسلمين بلبنان اليوم الجمعة بيانا اكد فيه ان السياسة اللبنانية تحددها الحكومة المنتخبة ولا يهم ان وافقت هذه السياسة سياسة الولايات المتحدة الاميركية ومصالحها ام لا.

وجاء البيان تعليقا على البيان الصادر عن السفارة الاميركية عقب زيارة السفيرة الاميركية مورا كونيللي لرئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، ومما جاء فيه : ان هذا البيان يعبر عن الغطرسة الاميركية التي لا تراعي سيادة الشعوب واستقلالها وتحاول فرض املاءاتها عليها لتحقيق مصالح الكيان الاسرائيلي ولو على حساب مصلحة هذه الشعوب.

وقالت كونيللي في بيان لها عقب اللقاء مع ميقاني ان الولايات المتحدة والمجتمع الدولي سيقيمان العلاقة مع أي حكومة جديدة في لبنان على أساس تركيبة مجلس الوزراء المقبل والبيان الوزاري والإجراءات التي سوف تتخذها الحكومة الجديدة فيما يتعلق بالمحكمة الخاصة بلبنان والتزامات لبنان الدولية الأخرى.

واضاف البيان: ان الحكومة اللبنانية التي ستشكل هي نتاج عملية ديمقراطية لطالما قرعت اذاننا بها الولايات المتحدة الاميركية وبالتالي يجب على السفيرة كونيللي ان تعرف ان اصدقائها لن يكونوا ممثلين فيها وان سياسية هذه الحكومة تحددها الحكومة المنتخبة وتنال الثقة على اساسها من المجلس النيابي، ولا يهمنا ان وافقت هذه السياسة سياسة الولايات المتحدة الاميركية ومصالحها ام لم توافق.

وتابع: اننا متاكدون ان البيان الوزاري سيغضب الولايات المتحدة الاميركية لانه سيتبنى خيار ثلاثية الشعب والجيش والمقاومة.

ومما يدعو للضحك هو ان يتضمن بيان السفارة الاميركية طلب صيانة عملية تشكيل الحكومة من التاثير الخارجي في نفس الوقت الذي تهدد بموقف من الحكومة ان هي اختارت امورا لا ترضى عنها الولايات المتحدة.

وقال البيان: في نفس السياق تحدد لنا هذه السفارة وبصلافة ان الحكومة تعتبر ممثلة لمصالح الشعب ان هي دعمت المحكمة الخاصة بلبنان ونحن نقول ان مصالح الشعب اللبناني هو في سحب الدعم من هذه المحكمة المسيسة التي تغير قراراتها مرارا تبعا للمصالح الاقليمية للولايات المتحدة فتعود لفبركة اتهام لسوريا لانها تريد الضغط عليها في هذه المرحلة التي تجد فيها فرصة لاملاء مواقف سياسية على سوريا.

واضاف: اننا في تجمع العلماء المسلمين اذ ندين التدخل السافر والوقح والمتمادي للسفيرة الاميركية التي تتخذ مواقف مناهضة لاكثرية الشعب اللبناني، ولم ننس زيارتها المشبوهة للوزير نقولا فتوش قبل مشاورات التكليف لمحاولة الضغط عليه والتاثير على موقفه لانتاج حكومة تناسب المصالح السياسية للولايات المتحدة الاميركية وبالتالي الكيان الاسرائيلي والتي تستهدف اساسا المقاومة وسلاحها.

نقول ان مستقبل المنطقة وازدهارها لن يتحقق الا في الوقت الذي ترفع الولايات المتحدة يدها عنها وتتوقف عن التدخل في شؤونها وعن نهب خيراتها وعن دعمها للاحتلال الاسرائيلي لارضنا في فلسطين.

وقالت كونيللي في بيان لها عقب اللقاء مع ميقاني أن الولايات المتحدة والمجتمع الدولي سيقيمان العلاقة مع أي حكومة جديدة في لبنان على أساس تركيبة مجلس الوزراء المقبل والبيان الوزاري والإجراءات التي سوف تتخذها الحكومة الجديدة فيما يتعلق بالمحكمة الخاصة بلبنان والتزامات لبنان الدولية الأخرى.

آخرین مطالب

پربیننده ترین خبرها